Share

تعرض بعض عناصر الأمن بمفوضية الشرطة بأولاد تايمة ليلة يوم الأمس الإثنين 17 أبريل الجاري لهجوم خطير من طرف أحد الأشخاص المبحوث عنهم في مجال ترويج المخدرات بحي الشنينات أولاد تايمة وذلك باستعمال غاز الكريموجين الممنوع عالميا، الأمر الذي تسبب في إصابة أحد رجال الأمن على مستوى الوجه.

   وذكرت مصادر قريبة من الحادث أن المتهم الملقب ب “الضركة” الذي يقطن بحي الشنينات أولاد تايمة والذي يعتبر من بين المبحوث عنهم في مجال الاتجار في المخدرات، أقدم على مهاجمة عناصر الأمن وذلك أثناء محاولة القبض عليه بحي الشنينات، حيث قام هذا الأخير فور محاصرته من طرف عناصر الأمن على رش غاز الكريموجين في اتجاه عنصرين تابعين لمصالح الأمن بأولاد تايمة مما تسبب في إصابة أحد رجال الأمن على مستوى الوجه كما تعرض لحالة اختناق استدعت نقله عبر سيارة الإسعاف إلى المستشفى المحلي بأولاد تايمة قصد تلقي الإسعافات الضرورية، هذا قبل أن يلوذ المتهم بالفرار عبر السطوح إلى وجهة مجهولة.

   وهو الحادث الذي استنفر مختلف المصالح الأمنية بأولاد تايمة كما أثار حالة من الرعب في نفوس ساكنة المنطقة التي عبرت عن استنكارها الشديد لهذا العمل الإجرامي الذي وصفته بالشنيع والذي استهدف عناصر الشرطة أثناء مزاولة مهامهم في محاربة ظاهرة ترويج المخدرات.

   تجدر الإشارة أن مصالح الأمن بأولاد تايمة قد سبق أن قامت بمداهمة منزل المتهم الملقب ب “الضركة” وذلك خلال شهر مارس المنصرم وهي العملية التي أسفرت على حجز كمية مهمة من مخدر الشيرا تقدر بحوالي 250 غرام عبارة عن ثلاثة صفائح بالإضافة إلى مبلغ مالي يقدر ب 3 مليون سنتيم، في الوقت الذي لاذ فيه المتهم بالفرار ليتم تسجيل مذكرة بحث في حقه.

إدريس الكبيش     

65 total views, 5 views today