Share

 كشفت مجلة “تل كيل ” )Telquel( في عددها الأخير، شاب مغربي يدعى محمد عزيز بيهي، تم توشيحه بوسام المكافأة الوطنية من درجة قائد، بالقصر الملكي بتطوان، شهر يوليوز سنة 2016 بمناسبة الذكرى 17 للعرش، وذلك على أساس أنه طبيب مغربي بالمستشفى الجامعي بليفربول و مكتشف لعلاج واعد ضد سرطان البروستات.

مجلة “تل كيل” اتصلت بالمستشفى المذكور وكذا أكاديمية ستافروبول الطبية، فاتضح عدم وجود أي شخص بهذا الاسم في كشوفاتهم، ليتبين فيما بعد أن الشخص الذي تم تقديمه للملك على أساس أنه مرشح لجائزة نوبل في الطب، هو مجرد عامل في محل للأكلات السريعة بليفربول.

و أكد مصدر لمجلة “تل كيل” وفق ما نقلته“أخبارنا”، أن الشاب الموشح منطرف الملك سنة 2016، يعمل بإحدى محلات ” Pizza Hut بليفربول” ويقطن في منزل يدخل ضمن برنامج مساكن تدعمها الدولة.

وأضافت ذات المجلة، أن منشورات بيهي العلمية توجد بالفعل ولكنها موقعة بأسماء أطباء آخرين و لم يسبق لأي وسيلة إعلام بريطانية أن تحدثت عنه.

84 total views, 4 views today